أزمة الهوية الإسلامية وعلاقتها بالتطرف والإرهاب

أزمة الهوية الإسلامية وعلاقتها بالتطرف والإرهاب

منذ أوائل السبعينات، برزت ظاهرة التطرف، والإرهاب باسم الدين، في العالم الإسلامي بشكل مهول، نظرا لتزايد المنظمات والجماعات، التي تريد تأكيد رأيها وتوجهها، وتحقيق أهدافها في المجتمع بلغة العنف. والغريب في الأمر انطلاق هذه المنظمات والجماعات والتيارات، من فكرة واحدة وهي: ضرورة إصلاح المجتمع من خلا ل إرجاعه (بالقوة) لهوية الدين الإسلامي، كما لو أن المجتمع .......

مفهوم إعجاز القرآن

مفهوم إعجاز القرآن

تناول الفكر الإسلامي قديمه وحديثه متجليات أسس القول بـ «إعجاز نص القرآن»؛ فمرة هو معجز بنظامه اللغوي الفريد وسحره البلاغي البياني البديع، ومرة ثانية هو معجز بتناسق تشريعه وتكامل أحكامه، ومرة ثالثة هو معجز بصدق أخباره وتطابقها مع الواقع المخبر عنه، ومرة رابعة هو معجز بتوافقه مع الاختراعات العلمية الحديثة ونحو ذلك. في مقابل هذه الاجتهادات، قدم أبو يعرب .......

المَنْطِقُ التَّعَدُّدِي وَالتَّوْظِيْفُ الحَدَاثِيْ: إِطلَالَةٌ فَلسَفِية

المَنْطِقُ التَّعَدُّدِي وَالتَّوْظِيْفُ الحَدَاثِيْ: إِطلَالَةٌ فَلسَفِية

من بِنْيَة "العقل البشري" تتألَّف "أَوْليَّاته الفطرية"، وفي عمق "النَّفس الإنسانية" تتكوَّن ـ ابتداءً ـ "مبادئها الأولية"، وعَبْر ممارساتٍ وتراكماتٍ طويلة للمعرفة البشرية تشكَّلت ضرورتها، واكتسبت معنى معياريَّتها للعقل، لم يكن "أرسطو" ـ حين صاغ تلك القوانين ذات الطابع الإنساني ـ منشئًا أو مخترعًا لها، أو معبّرًا عن رؤيته الذاتية، بل إنه الإحساس بعمق وصدق يقينها، الذي لا ينفكّ .......

جدلية الدين في الفلسفة الغربية الحديثة

جدلية الدين في الفلسفة الغربية الحديثة

لا غرو أن الدين قديم قدم الانسان، فقد تجد مدنا بلا أسوار ولا ثروة ولا أدب، ولكن لا يمكن أن تجد مدنا بلا معابد أو أماكن للصلاة على حد تعبير المؤرخ الإغريقي "بلوتارك"، فنزوع الإنسان إلى الدين فطرة إلهية جبلت عليها النفوس في كل مصر وعصر، إنه كما يقول المؤرخ اللاأدري ويل ديورنت: " متعدد الأرواح، دائب النشور والبعث، فما أكثر المرات....

عقلية الفقيه في تعامله مع قضايا الأمة

عقلية الفقيه في تعامله مع قضايا الأمة

لم تكن مهمة المتفقه في أحكام الشريعة من الأمور السهلة التي يستطيع أن يحصل الملكة فيها كل من أراد ذلك، إذ أن الإرادة في بلوغ الحقائق الدينية لا تكفي، بل لابد لذلك من تحقق المتفقه بأمور سابقة على امتلاك ملكة التفقه، ولعل أهم هذه الأمور ما جعله القرءان الكريم رأس الأمر كله...

المُبدعون - بين الشّهرة والتأثير

المُبدعون - بين الشّهرة والتأثير

تُقام علاقة تضادّ وتقابل بين (الإشتغال في الأبراج العاجية) وبين (الإشتغال في السّاحة حيثُ الجمهور)، وربّما نُظر إلى إهمال بعض المُثقّفين لهذه المنطقة الأخيرة كعلامات ردّة عن الإصلاح وآمارات كِبر وضغينة فكرية دفينة. بالإمكان أن يُقرأ هذا التقابل بقراءات وتأويلات كثيرة، إلا أن هذا المنظر الذي وصفتُه شاع حتى صارت كلّ فلتة لسان توميء عن نزوع إلى الأبراج العاجية = اعتزالاً أنانياً نرجسياً .......

الفلاحون والأعيان في السياسة المصرية

الفلاحون والأعيان في السياسة المصرية

إن الفلاح الحقيقي لا يملك إلا الجلبية والزعبوط، أو جاموسة أو حمار؛ يستأجر [أرضًا] ولا يؤجر؛ يزرع بيديه؛ يسير حافيًا مكشوف الرأس تحت المطر وتحت الشمس. وعندما يتحدث الناس عن "الفلاح" نرجو أن يلاحظوا هذا. أشارت العديد من الكتابات المهتمة بالتغير الاجتماعي في مصر الحديثة في السنوات الأخيرة إلى الدور المهم الذي لعبته طبقة وسطى زراعية.......