مقالات الكاتب سلطان البنوي

الذات فخًا للأنا!

12/31/2014

1 تتسرب إلى العقل كثير من الرؤى والأفكار التي يظنها عامة الناس بدهيات معرفية وأساسيات فكرية، فيعرّفون أنفسهم وفقاً لها، فالفكرة جنين في عُرف اللاوعي حتى يستطيع الوعي إعادة إكتشافها في ذاته، فتكون بذلك جزءاً من كلانيته وفردانيته، والأنا لا تتخلى عن وهم الفرادة والتمايز عن الآخرين . البقية ..

الوعي والجمال

4/9/2015

1 طُرح الذوق كمفهوم في التراث الإسلامي في ثنايا مناظرات الفرق الإسلامية حول "التحسين والتقبيح العقليين" بصدد تحريرهم لمحل النزاع بينهم، لكن بمصطلحات مختلفة، إذ ذهب كثير من المتكلمين إلى إمكانية إدراك العقل حسن وقبح بعض الأشياء وإن كان اختلافهم في الأصل متعلق بربط الفعل باستحقاق العقاب أو الثواب من عدمه....... البقية ..

حدسية بوانكاريه وأثرها المعرفي

7/23/2015

1 للفعل الفلسفي خاصيته المستقلة كفعل اختراقي للمستويات العلمية يتفرد بها عن غيره من مجالات النظر والتأمل، وتستند قدرته الاختراقية على الإنسان بوصفه مفكرًا، فرغم اختلاف المستويات وتراتبها فإن فعل التفلسف يبدي اهتمامًا أقل لهذا التراتب والتمايز، إذ هو كعادته يقرءُ الأطروحات ويعيد صياغتها وربطها بغيرها فيخرج من ذلك بحوارات تنتج تساؤلات وإشكالات قد تساعد على فهم أطروحات سابقة أو تطوير أطروحات راهنة....... البقية ..

هل للإلحادِ إمكانيَّةُ بناءِ وعيٍ؟

2/7/2016

1 منذ نشأة النظام الفلسفي في اليونان - من الناحية التأريخية، لا من ناحية إمكانية التفلسف الإنساني - والفلاسفة متفقون بالعموم على دلالة لفظة اللوغوس (Logos) على وحدة العقل واللغة، والتي تطلق بازدواجية على مفهوم العقل تارة، وتارة أخرى على مفهوم اللغة؛ ولذلك: نلاحظ أنَّ أرسطوطاليس (المُعلِّم الأول) يُنظِّر في منطقِه الصوري للحدود اللفظية كمصوِّرة للمعاني والأشياء في العقل، فنجده يُعرِّف (الإنسان) بوصفه حيوانًا ناطقًا، ولا شكَّ أنَّنا سنجد اختلافاتٍ فلسفيَّةً في تصوير هذه العلاقة، فديكارت ........... البقية ..

في معنى العادة أو فيتغنشتاين قارئا هيوم

12/30/2016

1 لقد اشتد الجدل النظري في الفلسفة على مدى قرون طِوال بين التيارات والمدارس الفلسفية في محاولة كُلِّ طرفٍ منهم إقرار أساس نظري تقوم عليه الأبنية المعرفية والأنساق العلمية، ولذلك سعى الفلاسفة لتحليل وتفكيك ماهية العقل، وقد كانت البنية الأولى في هذا التحليل والجدل متركّز ....... البقية ..